الاثنين، 3 أكتوبر، 2011

ما خيّبه الله !


هلموا هلموا هنا بِشاارة !


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( إن العبد إذا قام يصلي أتي بذنوبه كلها ، 
فوضعت على رأسه وعاتقيه ، فكلما ركع أو سجد تساقطت عنه )

_ حديث صحيح ()

بشااارة وبشاااارة =) !


قال عليه الصلاة والسلام : [ ما من عبد يحدث نفسه بقيام ساعة من الليل فينام عنها إلا كان
 نومه صدقة تصدق الله بها عليه ، و كتب له أجر ما نوى]

_ حديث صحيح ()

.
.

يستوجب منا أن نستحي والله من كرم الله وواسع فضلــه وجوده
وعطائه ورحمته سبحاانه ="""" !
.
.

إذا كانت النومه حسبت لنا برحمته وعطفه علينـــا " صدقة " !
أيضيّعنــــا الله حين نلجأ له !
حاشاه سبحانه أكرم الاكرمين وأرحم الرآحمين ..() ♥

يااربّ !


الثلاثاء، 13 سبتمبر، 2011

[ الصّلاة على الأموَاتِ والأَطْفَالِ يرحَمُكم اللّه ]


[ الصّلاة على الأموَاتِ والأَطْفَالِ يرحَمُكم اللّه ]


- بعدَ ان أنهينَـا صلاَة الميّت ,
استوقفتنِي " سعَـة " رحمَة الرّحيم الكَريم ,

رغم انّ الأموات قد قدموا إلى ما قدّموا إليه
ورغمَ أنّ حياتِهُم [ العمليّـة ] قد إنتهَــت
إلا انّ اللّه جعلَ لــ " دّعَـاء " الأحيَاء نصيبًـا لهُم يشفع لهُم , يُخففّ عنهُم .
مازال توادّ المسلمين موصول حتّى بعد الرّحيل ..

,

- حينَ يصطفّ الألف بعد الملَيون من جنسيات
متعددّة والكل يلهجُ بالدّعاء ,
ياربّ ارحمُهم .. ياربّ اعفوا عنهُم ,
ياربّ هُم (السّابقُون ونحنُ اللاحقون) ,
ياربّ هُم ضيوف عندك وسّع قبورهم , أكرِم نُزلهم , ..

,

أَيظنّ أحدُنَا بعدَ ذلك أنّه لن يُدركَ ويخشع لـ قوله:
[ مَا يَفتحِ اللّهُ للنَّاسِ مِنْ رحْمَةٍ فَلا مُمسِكَ لهَا] ..

هذَه رحمَة وآحدَة أنزلهَـا في( الدّنيا ), فكيفَ
بـ ٩٩ رحمَة في ( الآخرَة ) !
[ ياَ أرحمَ الرّاحمِين ] ..♥

العنود المحمود =)

حينَ يقولون اليومَ عرفة !


حينَ يقُولونْ اليَومَ عرفَة !

يعنِي انْ نتجهّز لإستقبال مسَافة " تقرّبنَا " للجنّة أكثَر بإذن الله ، ويعنِي انْ نجمَع قائمَة الأمَانِي ونرسلهَا برقيّات للسّماء بيقينٍ وحُسن ظنٍ يتوّسط الكُفوفْ الصّغيرَة/ الضّعيفَة برجَاء مَا عند الكَريمْ ، ويعنِي ان نَحمل أوقاتنَا ونطرقَ معهَا أبواب الذّكر بخير مَاقاله النّبي عليه السّلام وماقاله الأنبياء من قبله :
" لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير " ، وانْ نستشعر كرمَ الله وجوده وفضلَه حينَ جَازَى صائم عَرفَة بتكفير سنَةً ماضية وسنة قادمَة ..
ويعنِي انْ نتذّكر الأسمَاء الجميلَة تلك التِي عرفنَاهَا في حياتِنا فنرفعهَا بدعوة بيضَاء ، نلاقيهم بِهَا عند الفردوس بإذنه ..
* فتجهّزُوا ، واقبلُوا ، وحدّثوا نواياكم عنْ يقينكم ، وأسعدوا ، وابكُوا ، ولا تضّيعوا فُرصَكُم .. فعرفَة مُختلفَة
- قال النباجي:
[ينبغي أن نكون بدعاء إخواننا أوثق منا بأعمالنا، نخاف في أعمالنا التقصير،
ونرجو أن يكونوا في دعائهم لنا مخلصين.]
* خصّصوا لاحبّتكم دعوة تحبّونهَا لهم ويحبّونهَا لكم 


_ العنود المحمود =)

مَاذا يعنِي ان يأتِي الصبَاح يَا صديقَتي !


مَاذا يعنِي ان يأتِي الصبَاح يَا صديقَتي !

_
يعنِي انْ نحمِل حساءً دافئا ، لذيذَاً و نَسكبَهُ في افواه همَمنَا ونسعدْ بالمذَاق ،
ويعنِي ان نرسُم يآسمينَة وحلوى شهيّة وقوس الرحَمنْ ومطراً يجمعنَا ،

...ويعنِي ان ابعثَ لك برسالة ياصديقتي
وانَا مبتهجِة جدا فأكتب
" صبَآحكِ يحتفلُ بكِ وينثُر الأمَاني البيضَاء يَا جميلتِي "

ويعنَى أنّه الصبَاح الذي بُوركَ فيه.
الذي بُوركَ فيه ..
الذي بُوركَ فيه .. .

هلاّ جددنَا النّية ! 
صبَاحُكم رسائل تصل ومدرسَة حنونة وجامعَة انيقَة .



العنود المحمود =)

كيفَ أجعَل حسابِي في الفيس بوك رصيدًا طيبا وشافعًا لي !



 بطرق بسيطَة جدًا
ولكن غابت ربّمَا النّية عنهَـا ..

- * نحتَسِب أجر كل نقرَة على ايقونَة " أعجبنِـي "
...فيمَا يخصّ العباَارات الهَادفَة ، شرح الأيات وتدبّرهَـا ، الأحاديث ، التذكير بالصّيـام وغيرهَ بأنّه دافع ديني لمن تكتبه / يكتبه

فمثلا من سيضع طُرفَة ! ثمّ لايجد أحد نقر على
" أعجبني" أو علّق عليهَا ،
وفي المقابل لو كتبَ مرّة شرح لأيَـة " الله نور السموات والأرض "
والكثير علّق أو نقرَ عالأيقونة ، سيشعر بالفرق : )

||

[ خلفَاء الله في الأرض ] كيف !
صديقك/صديقتك أو قريبتكِ /قريبك أو ربّما صديقة صديقتك /صديق صديقك.

وضعت صورَة ممم ،
ليسَت جيّدَة ، ولاترضي الله
أو رابط لاغنيَة أو أو أو .....
بإرسال رسالَة خاصّة على بريدهَا/ بريده في الفيس بوك تنالين /تنال أجرًا عظيمـا ، فأهل الأمر بالمعروف والنّهي عن المنكر خلفَاء اللّه في الأرض : )

ولاتنسـوا ياأهل الخير
_ عند كتابة ألنّصيحة ، لابدّ من تقديم ثنَاء للشخص المرسل له ثمّ كتابة الأمر بطريقَة محببة كـ " لأنّي أخاف عليك وأحبك / أعزّك "
استعطافًـا له

||

فجأة !
إحدَى أصدقاؤك تغيّب عن الفيس بوك ، أو كتب عباَرة شعرت بأنّه مهموم أو مريضَ :"(
إبعثِ لهَ رسالة
دعهُ يشعر بأننـا متوادّين ومتراحمين وانّ هذَا من صفات المسلمين ، إسأله بعد فترة عن حالهَ
.صدقوني ^^
سيزول الكَثير بعد الله بـ سؤالك عنهَ/عنها ..
وستشعر /سيشعر بالسعَادة :""")
وإدخال السرور من أحبّ الأعمال إلى اللّه ،

||

أخيرًا /
قبل انْ تقفلوا الصفحَة الخاصّة بكم بالفيس !
ألقِـوا نظرَة !
أهيَ كما يحبّ ربّنـا الودود الرّحيم , السميع العليم , البصير الخبير !
...إذَا كان جوابكم نعم : ) " فـ ابتسموا جيّدًا "
وإذَا لا
تلاشِوا ما شعرتم بِه ، بتغييره " من صورة او رابط أو غيره بحذف ذلك " ..

- موقنَة جدًا الجميع ينام راضٍ عن صفحتَه لأنّكم
تخططون في كل شيء للجنّة :""")


فرحُك بالذنب أشد (على الله) من الذنب !


قال ابن القيم -رحمه الله- :
"فرحُك بالذنب أشد (على الله) من الذنب،
وضحكُك وأنت (تقوم) بالذنب أشد عند الله من الذنب،وحزنُك على (فوات) الذنب إذا فاتك أشد عند الله من الذنب"،
ثم قال: "وحزنُك على فوات المعصية أثقل من المعصية ذاتها فى الميزان، وحرصُك أن تسترَ نفسك وانت تقوم بالذنب أشد على الله من الذنب الف الف مرة،
 أتخاف الناس ! اتستحي من الناس!ولا تستحي من ربك !"

أيقض شُعورك وانتبـــه !


في هذِه اللحظَة التِي تمارَس فيهَا " شعور الملل "
يعيش صديقك حزنَ ألم
" غسيل الكلى " وربّمَا الآخر ينفض عن وجهه ملامح " الجُوع " ..

فلا تفوّتوا لحظَة دون
" ذكر اللّه " حينَ هيّأ اللّه لك الكريم نعمَـــة [ الفراغ ] ..


- فمَا تحسّر أهل الجنّة إلا على ساعة لمْ يذكروا اللّه فيهـا ..



- العَنُود المحمود =)

إلى الجنّـة !


مع ابن القيم :

{جنات عدن مفتحة لهم الأبواب} تأملها،
 تجد تحتها معنى بديعاً، فهم إذا دخلوا الجنة لم تغلق أبوابها بل تبقى مفتحة، بعكس أبواب النار فهي موصدة على أهلها.
وفي تفتيح الأبواب إشارة إلى:
1) ذهابهم وإيابهم وتبوئهم من الجنة حيث شاءوا.

2) دخول الملائكة عليهم كل وقت بالتحف والألطاف.
3) أنها دار أمن، لا يحتاجون إلى غلق الأبواب كما في الدنيا.

أسأل الغني الكريم أن يجعلني وإياكم ووالدينا من أهلها () 

وكل نعمـة هل لك عطيّـة !


فهو سبحانه الذي أهّلك بسابق ذكره , ووفقك للتوبة وقَبلهَا منك (فذقت) حلاوتها ،
ووفقك (لمحبته) وعمّر قلبك بمحبّته والأنس به فأنست به بعد الوحشَة . .

فإذَا وصل إليك ( أدنى) نعمة منه فاعلم انه ذكرك بها ،( فلتعظم ) عندك ،
لذكره لك بها فهو الذي وفقك لذكره وابتدأك بمعروفه و ( تحبب ) إليك بنعمته هذا كله مع غناه عنك .. 

محمد الحمد - موسوعة فقه القلوب -

هل لي بحنان يديـك !


يا أضوَاء الحياة انتم =) :

كونُوا أصدقَاء للفقراء , والمساكين !
تعاونَوا على محبّتهم وقربهم : )
بعدهَـا !
ستعرفُون كم نحن بحاجَة لمثلهم في " حياتنا " . .

صدّقوني. . 

- إنّهم (عائلتنـا الثانيَة) التي ابتعدت عنا لنبحث عنهم ]

= أغمضي عينيكِ الدافئَة قليلاً و اسألي أيّامكِ !
متى تصدقنا :)
؟





العَنُود المحمود =)

أعظم القلوب " قلوب " تحسن الظن باللّه !*


يقول الشيخ صالح المغامسي -حفظه الله-:
" إن الإنسان ليخالط أقواما فيرى فيهم من المروءة مايجعله يستحي أن يظن بهم سوءًا,
فكيف بعد ذلك يظن الإنسان السوء بـ(رب العالمين) ..

- انظرُوا للسّماء ثمّ لقلوبكم 
وقولوا الحمد للّطيف سبحانه حينَ يختارُ لنا في اقدارنــا ماهو أصلحُ لنــا . . ♥

غيوم الفرج !



لا تجزع مهما ضاق بك الأمر، !
وثق أنه لا ضيق مع فرج الله، ولا عسر مع تيسيره سبحانه،

تأمل معي (ثم السبيل يسره) :
أي: خروج الإنسان من بطن أمه حيث أدار رأسه إلى جهة الخروج بدلا مما كان عليه إلى أعلى

 وهذا من التيسير في سبيل خروجه،قاله ابن عباس، فالذي يسر لك الخروج من ضيق إلى سعة مع أنك لم تنزل حاجتك به،
 ولم تسأله ولكنها رحمته، أتراه يجعلك تعيش الشدة مع سؤالك له وأملك فيه ؟

الأحد، 5 يونيو، 2011

يا اللّه ..



لَن ترحل رآئحة الأحزَان عنّا إن أحاطَت بنَا , ولن تُربت علَى أكتاَفنا الأفرَاح ,
ولَن تكبُر قُلوبنَا , إن لم نحسن الظَن بــــ " الله " ..



العَنُود المحمود =)

- حفلة .. =)

آآآآ =)
عدتُ مجددُا للكتابة , هذا يعني أنّ الحيَـــاة عادت لِي !
مُبارك لـي حين وجدتني قبل المسـاء .. ()

- لأننَـا اخترنَا عمدًا ألا نًكُون سُعدَاء..


حينَ جمعنَا أحزاننا , ونفثنا فيها يقينا بأنها ستكبر وتملأ حجرات القلب , وأن مجمل الخيبات اختاراتنا دون غيرنا ,
وأن الصباحات والمساءات ستأتي خالية من كرات الأكسجين لأننا اخترنا عمدًا ألا نكون سعداء ..

كان لابدّ لنا قبل هذه الحكاية الكبيرة في
أعيننا , أن نسرع لجهاز التلفاز ونلقي نظرة بسيطة على أحوال العالم , فنرحل في ثواني بين رائحة الدم في سوريا , وعين الظلم في ليبيا , والجراح التي ما جفت ومات جريحها في فلسطين والعراق وأفغانستان ..

لنعرف في هنيهة أن أحزاننا الصغيرة أقدار مكتوبة شئنا أم أبينا
فلنلبسها حجما بسيطا ولنحمد الله على نعمه التي لا تعدّ ولا تحصى ,.

ولو تأملنا قول الشيخ المغامسي : [خيرة الله لعبده خيراً من خيرة العبد لنفسه، وكم من أمور حجبها الله جل وعلا عنا
وبقيت في قلوبنا بعض علامات الأسف والحزن عليها , لو فتح لنا الغيب لسجدنا شكراً على أن الله حجبها عنا ]

لـ خجلنا من الله أن نحزن ن ن =”“““



العَنُود المحمود =)

السبت، 21 أغسطس، 2010

و سرّي لايختبـئ ..!




إلى الغيابْ الذي يرسمكِ يا صديقتِي ..
إلى الآنية الحمقَاءْ التِي خبأتُها لكِ حينَ ألقاكِ ..
إلى الرحيلْ الأنيقْ ..

كنتُ أظنُّ تَفَاصيلْ الحَلْوى التِي اشتريناها معاً
وَ عقدُ الحكاياتْ الصاخبَة , والضحكاتُ السريعَة ,
والنكهَة التي صنعناها لنا وحدنا ..
وكوبُ القهوه الذي يجمعَني بكِ ليكون قَلْبي أمَام قلبك ,
و السلَّة الممتلئة بقائمة الأمنياتْ .

.تكفِي لأنْ تطويْ مسَافة باهضَة الثمنْ ,مسافة كفيلة لأن تطرحْ الذَاكرَةضحيَّة
شجنْ أسترِقُه ممنْ يسألني عن عُمري !
لأتبعثرَ في صُورة دُميَة لا تُجيد الإحساسْ ولا الحماسْ
لأن تجمع أصابعها فتعد عمرها الذي يكبرْوانتصفهُ معكِ يا صديقتِي ..
مسافَة مٌشرَّدَة مِنْ بذخْ المساءاتْ المُنتظَرة والموآعيد المؤجلَةعلَى عتبَة الـ وعدْ بالرجُوعْ الفَاخرْ ,
المُشَبَّع بمعطفْ لاينكأ جرحاً ولا حتَّى يعتبُ على دفءْ شطيرَة
صمتٍ قد مرَّ على نُضجهَا جُنونٌ كافِي لأن تذُوبْ في حضرة الـ صباح العاشرْ ..

.,
كنتُ أظننِي بيضَاءْ , غير قابلة للإهتراءْ ..
ولستُ ممزقَة ببضعْ عبثْ سمحتُ له بالإتساعْ البطِيء
ليقضِي عَلى تلويحَة تقرؤها مسافاتِي ..

الاثنين، 16 أغسطس، 2010

" تزينوا , تزينوا , البااااااابْ يُطرقْ "

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
صباحكمْ رمضانْ ..
ومساؤكمْ رمضانْ ..
ومابينهما رمضانْ ..
وياربْ بلغنا أجمعينْ وارحم من توارت أرواحهمْ تحت الثرى وحدهمْ ..
][
" تزينوا , تزينوا , البااااااابْ يُطرقْ "
لأنَّ هممكمْ عاليَة ..
وقلوبكمْ نَاهضَة بكلْ خييييييييرْ ..
لأنكمْ [ تقصدُون من حياتكمْ رضا الملكْ ولقائه وجنة عرضها السماء والأرض ]
××
فيا رفقَة ..الأيامْ تتوالى وبعد الغدْ يُطرقْ البابْ بضيفْ ..
تحلَّوا في ضيافته بصدقْ النوايا .. فأعمال الجوارح تبعا لأعمال القلوبْ ..:")
××
استيقطوا لأيامكم فهي سريعة المرور..
لا يغلبكمْ يا رفقة عبثُ التلفازْ ويقضي على دقائقكمْ فتُحرمونْ :""
فهذا رمضَانْ .. رمضاااااانْ .. شهر القرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآنْ .. :")
××
أما القرآنْ فليكنْ رفيقكمْ ..
واستزيدوا من غذاء أروآحكم بتدبره فوالله السعااادة في أن تقرأ كلام الملكْ !وتناجيه بِه ..
واضيئوا لياليكمْ بالوترْ وأنيروا صباحاتكمْ بالضحى ..
واسعدوووووووووووا ..:")
××
أما عطْرَ أنفاسكمْ فالذكرْ والتسبيحْ والتهليل والتكبيروالإستغفارْ ..
دونوا في أوراق صغيرة في غرفكمْ مكتوب عليها
[ والذاكرين الله كثيرا والذاكرات أعد الله لهم مغفرة وأجرا عظيما ]
أعدَّ لهمْ 1/ مغفرة 2/ أجرا عظيما .. [ تجربة جميلة استفدت منها ] :")
××
أخيراً ..
لايكنْ رمضانْ الذي مضَى مثل الذي سيبلغنا ()جددوا أرواحكمْ ..
وهممكمْ وتنافسوا ..
فربما هذا آخر رمضانْ لنا ! :")
وتذكروا صيام النهار كمثل صيام الليلْ :")
لا تسمحوا للهوى بأن يغلبكمْ ..
رمضانْ أن أطلَّ أولهْ ففي غمضة عينٍ لا تدركها سينتهي آخره .. :""
أتمنَّى لكمْ رمضانْ مختللفْ جداا رمضان يجعلكم أقرب للجنَّة وزمرا ..
رمضانْ يغيركمْ ويجعلكمْ بقلوب جديييييدة ..
[ أثقْ بحماااسكمْ ] فتح الله عليكمْ .. وسهَّل أمركمْ ..
وبلغكم ليلة القدروكتبكم من عتقائهْ من الناارْ ..
ادعوا لآموات المسلمينْ فقد كانوا يشتاقون الصيام معنا ()
][

الخميس، 6 مايو، 2010

حُزنٌ يهْطِلْ ..!


..
صَباحْ الفَقدْ الذِي يغَشَى " جــدة " ..
صبَاحْ ممراتْ كلية التربية النحيبَة ..
صبَاحٌ يحتضنْ حُزن فراقْ الأحبـة ..
وانطوتْ صحيفة د/رئيسـة العمري بعد محاضرة ألقتها يوم الإثنينْ بمسجد الثنيان..
فيُصَّلـى عليها يوم الثلاثاءْ ..
رحمها الله وغفر لها واسكنها فسيح جناته ..
وثبتها وعفا عنها ووسع مدخلها ..وصبر أحبتها .. وربط على قلوبهمْ ..
وأنزلْ ياربْ صبرا وطمأنينة وسكينة على فؤادْ زوجها وأطفالها وطالباتها ..
رحلت وتركت كل ما أبقت للدنيا إلا أعمالها الصالحة..
رحلتْ وتركت ذكرى تختفي معه رآئحة المسكْ ..
رحلتْ وتركت منصبا وشهاداتْ وشيئا كثييييييرْ ..
رحلتْ وتركتْ محاضرة لها يوم السبت الساعة 9 صباحا في الكليـة ..
رحلتْ وتركتْ رآئحتها في مضغة أطفالها ..
رحلتْ والكريمْ سيلطف بأهلها ..
الله المستعـــانْ .. :"""
..


العَنُود المحمود =)

الأربعاء، 5 مايو، 2010

هكذا إذنْ ..!

..
هكذا إذنْ ..!
نتقاسمْ رآئحة الموتْ ولو عنْ بعـدْ ..
نُقْنع أنفسنـا بأن المطَرْ لم يَعدْ يجمع فرحة الهُطُولْ ..
هكذا إذنْ ..!
لم تعد " جدة " فقطْ التي تحتاج لأكواب دافئة معبأة بأيــآتْ الصبرْ ..
تُنافسها " الريــاضْ " في أي دفء تحتاجُهْ ..
هكذا إذنْ ..!
أصبح من المعتـــادْ وجدا أن يلتهم السيلْ " الأرواحْ " ..
وأن تختبئ الطالباتْ خلفَ الشوارعْ " خوفـــاً " ..
وأن تُتُلى دعوات الصبرْ إثر فقد " ميتْ" ..
أمـا بناء النفقْ ..
حول الحضارة الراقيـة ..إلى مقبــــرَة حزينـة عند نزول المطرْ ..
هكذا إذنْ ..!
19/5/1431 الإثنيــــنْ ..

الخميس، 29 أبريل، 2010

تُشْبِهُنــــي ..!

..
تُشْبِهُني..!
نعمْ .. تُشبهُنِي..
تُشْبهُنِي .. ولاَ تَتعَاطَى سوى[ حَنِينــي ] ..
تُشْبُهنِي.. وتغِيبُ فٍي غَيَاهِبْ أمنِيَــاتي ..
تُشْبِهٌنِي .. وتسكُب عُمْري في قطعة نبضٍ غَلفَتــهُ بيَاضُ أقدْاري ..
تُشْبهُنِي .. وَ تتكِئُ على ربيعٍ مُحال بقَاؤهْ ..
تُشْبهُنِي .. حينَ يَحملُ لِي يَومِي [ فرحَــاً ] ..
تُشبِهُنِي.. فِي تًمردَاتْ ذاتـــي ..
تُشْبِهُني .. حين يَطْرُق البَابُ قَلـبِي فيبكِي ولايَجُوعْ فتَضْحكْ ..
تُشْبِهُنِي .. فترسُمُنِي شُعُوراً وَ غُربَــةً وَ صُورة قَابلَة للضَيَاعْ ..
تُشْبِهُنِي .. فَتثِيرُ [إيمـــاني ] فألزمُ سُجَادِتيْ رجاءً وشكوى ..
تُشْبِهُنِي ..فأتسرْبَلُ من فراغَاتْ العَطاءْ ..
تُشْبِهُنِي .. حينَ ينكَؤ أحدُهمْ جِرَاحـــي ..
تُشْبِهُنِي .. فأحملْ وطنَــاً يطْوِي مَسَافَاتِـــي ..
تُشْبِهنِي .. كـريحْ يمتصُّ زيفَ [ دُنْيَـــاهُمْ ]..
تُشْبهُنِي .. !
نعــمْ ..
تُشْبِهُنِي .. فَتتمَزّقْ ..
تُشْبِهُنِي .. فتفِيضُ ..
تُشْبِهُنِي .. فتحْلُمْ ..
تُشْبِهُنِي .. فتبْتَسمْ ..
تُشْبِهُنِي .. فَتمُوت ..
تُشْبِهُني [عُيـــونٌ مُتَعَلــقَة بالسَّمــــاءْ ]
مُبارْكِ لـي صفحة جديدة بلون الأرجوانْ ..
مُباااااااااركْ .. :")

الاثنين، 5 أبريل، 2010

رِيــاحْ ..!

..~
فِي الصَّبـاحْ :/
وَ لِأنَّ العِقْدَ اكْتَمـلْ ..!
فَمتَى عُنُقكْ يَضمَحِلْ ..؟
في المَسًاء :/
عِنْدَما أحْكِي لكَ عَنْ تَفَاصِيلي ..
تَمَهّلْ ..؟!
فَلمْ أُهْدِكَ حَتّى الآن " قَلْبِـي " ..
وَمَابينَهُما :/
وَلأنَكْ المَاضِي إنْ هَتَفْتُ بِه ..
إحْمَرَّ قَلْبِي مِنْ صَفْعَة الأشْجَانِ ..!
..~

الصَفْحَـة الأخِيرَة..!


..~
لمْ تَعدْ تُخِيفني حَتى الآنْ " غُربَة الأوطَانْ "..
لَكن غُربة تِلْكَ الوجوهْ التي طَالَ بِهـا " الزمَانْ " تُرْعِبُنِي جداااااااا..!
..

بَالُونَـــــة ..!

..~
وَ أنْهَيتُ عِقْدِ " الإِخْتباراتْ " ..
لِتتتقَاسمنِي أيَامِي ..
عُدتُ محملة بالرضَـا .. فآدآئي كَانَ لَطِيفَـاً ..كَمَا رَسَمْتُهْ .. :")
الأَمر الآخرْ والأهمْ..:/
بدأنَا اختيار الرغَبَاتْ الجَامِعية ..
تَوجتُ حُلمِي بصدر القَائمَة ..
احْتَضنتُ عمْري ..
فأمْنِيَة الـ 12 عامْ تَكبرُ في هُنيْهَة ..
أغْتَسلْتُ منْ اليَأسْ ..
أيدركُ أحدكُمْ ..! ولاَدَة " حُلُمْ " ..!
ياربْ الأَمَانِي الكَبيرَة والصغِيرَة وَما بَيْنَهُمَا بَلغنِي .. بَلغنِي ..
..~

السبت، 20 مارس، 2010

نَوَآفِـــذْ لاَ تُخْفِـــقْ ..!


..~
وَ لأنَّ الوَقْت لَنْ يَسْمَح لِي بِالْبَقَاء
هُنـــا كَثِيَراً ..
فأنَا عَلَى نَوَآفِذْ " إْخْتِبَارَات " تُضْطَربُنِي كَثِيرَاً ..
وَ لأنْ هِمَمنُا أقْوَى مِنْ أنْ تَضْعفْ..
وإرَدَتْنَا تَبْلُغ عَنَانْ السّمَاء..
..
سَأعُود مُحَملَة بالبُشْرَى بإذْنِ الله ..
سأمْتَلئُ بِعِيد الإِنْجَازْ ..
سَأجْلِبُ بَالونَاتٍ كَبييييييرَة مُلَونةْ ..
سَأبْتَهِجْ ..
سأبْتَهِجْ ..
بإذن الله ..
وَارُوني بالدْعَوآتْ ..:")
حفظكم الله وغفرلكم وقرت أعينكم بالفردوس..
..~